كُن بِخير

أحب الحديث مع الذين تتقاطع اهتماماتنا بشدة، مع الأصدقاء الذين يتشاركون الشغف بذات الأشياء.. بغض النظر عن الكيفية التي يهتمون فيها لها..

أحب الذين يهتمون للتفاصيل ذاتها التي أهتم فيها للأفلام؛ يمنحوني الوقت الكافي للتعبير عمّا يدور في داخلي بخصوص فيلم ما، يرشحون لي أفلامًا تستحق.. (يشرشحون) الفيلم بشكل منطقي؛ وينجذبون للضوء والموسيقى واللون والدقة.. والدهشة.

أحب الأصدقاء الذين يفكرون بالطريقة ذاتها معي، ويميلون لقراءة الكتب التي أسست الأفلام، ويقارنون فيما بينها.

الذين يستقطعون وقتًا للاستماع لموسيقى الفيلم، والذين يعيدون المشهد من شدةِ جمالِ الضوء وتقنيته.

الذين لا يمانعون مشاهدة الفيلم عدة مرات وفي كل مرةٍ يكتشفون شيئًا جديدًا.

أحب الأصدقاء الذين يستقطعون جزءًا من يومهم/ وقتهم لأجلي؛ الذين يقدرون متعة قضاء الوقتِ مع شخصٍ مهمٍ لهم، الذين لا ينتظرون أن يغيب الشخص ليستشعروا كم كان الوقت ثمينًا معه.

أحب الأصدقاء الذين تنعكس طاقتهم عليك، مستعدون لأن يتألقوا حتى تتألق.. مثل وجه القمر.

الذين لا يهتمون بالكيفية التي يساعدوك فيها، لكنهم متواجدون متى ما احتجت.

لا تحتاج للكثير من المعاناة لترتيب لقاءٍ معهم، ولا تشعر بالخجل من تكرار اللقاء بهم بكل أريحية.

لا تمانع مشاركة تفاصيلك معهم دون أي حرج أو حساسية أو حذر، ولا يمانعون هم كذلك بالمثل.

أحب الأصدقاء الذين يصنعون يومك رغم شعورك السيء والمتفاقم.

الذين تبدو بهم الحياة أفضل بكثير، وحضورهم كافٍ لمنحك طاقةً لمتابعة هذا الأسبوع.

وأكثر ما أحب أن أكون مثل هؤلاء الأصدقاء لهم، شخصًا يستمتعون بالحديث معه، ورفقته.. 

مزاجيته خفيفة على أرواحهم، وشغفه في اهتماماته يعبر عنهم.

أن أكون شخصًا مستعدًا لاستقطاع هذا الجزء من يومي المزدحم لأجلهم، وأن أتواجد طالما وجودي مهم لهم.

أن أكون الطاقة التي تخففُ على الآخرين سوء أيامهم؛ وأن يكون الجلوس برفقتي أريحي جدًّا.

ولطالما قدّرت الوقت مع الأصدقاء قبل أن أودّ أن يقدر أحدٌ وقته معي.

أحب هؤلاء الأصدقاء، وأشعر بالحبّ لنفسي معهم.. من خلالهم.

لا أفكر ولو لمرة بما سأقول معهم، ولا أشكك لوهلة بما قلت لهم.

أشعر بالتقدير الكبير المتبادل، ولا يمكنني إنكار مدى تألق الطاقة بيننا.

لا أكذب الشعور ناحيتهم، ولا شعورهم ناحيتي.

يبدو كل شيءٍ بينهم صافٍ ولا يحتاج حتى للقليل من بذل المجهود، هنالك ثقة معقودة دون اشتراط بأكثر مما ذكرت في الأعلى بمراحل.

وعليه هؤلاء الأصدقاء يجعلون الحياة بخير، وأنتَ كذلك.. معهم تكون بخير؛ وهذا كل ما يهم.

‎أضف رد

I don't publish guest or sponsored posts on this site. But thanks anyway. :)

:

‎بريدك الإلكتروني لن يظهر لأحد

‎مؤخرة الموقع

‎القائمة الجانبية المتحركة

من أنا

  • آيَات عبدالله، لا أُمانعُ أن أكونَ مجرَد آية.
  • أظُن أنك تريد معرفةَ مِن أين أنا أو كم لِي من العمرِ أو ماذا أفعلُ في الحيَاة، لكني سأخبركَ فقط بمَا أهتم به:
  • اليوغا | التغذية إلى حد ما
  • التجرد أو Minimalism | القراءة | الكتابة
  • الموسيقى | الفنون البصرية | صناعة الأفلام
  • الرسم بشكلٍ خاص

النشرة البريدية