2020, Beta #1.0

January 2020

لدي هذه القائمة التي بدأتها منذ عامِ ٢٠١٤، لقد أتت بشكلٍ عفوي.. أدوّن فيها الأشياء التي أعتبرها شيئًا مهمًّا لي، وكلما بدا لي العام/ الأيام سيئة.. أعود لقراءتها..

كنت أنوي أن أتحدث هنا عن الأشياء الجميلة التي حدثت خلال هذا الشهر من بداية عامِ ٢٠٢٠؛ لكن ذاكرتِي معلقة بالمشهدِ الأخير من مساء يوم الجمعة… حين وارينا جثة جدتي في التراب.

لقد مرّت ٣ أشهر منذ فقدتُ جدتي الأخرى، ٣ أشهر وأنا أكتمُ هذا الشعور العميق بالفقد… أؤجله في كل مرة مهما تسرّبت بضعة دموع واشتياق، لكنهُ مبكوت.

مساء الجمعة، أثناء تشييع جثمانِ جدتي.. وسط الصدمة والحزن العميق لمن حولي، كنتُ أغرقُ في صدمتي الأولى للتو.

إنها المرة الأولى التي أدخل في المقبرة منذ وارينا جدتي الأولى، وفي كل مرةٍ كنتُ أنوي زيارتها لكني أتراجع.

لقد أتيتُ مجبرةً هذه المرة، أزورها وادعةً صديقةً لها هنا.

لقد كان المشهدُ ضبابيًّا، أختي الصغرى كانت تقف خلفي، وشيءٌ ما داخلي انهار وانكسر… وانكبّت كل مشاعري في موجةِ بكاءٍ واحدة احتوتها أختي.


يبدو كل شيءٍ غير قابل للحديث عنه بعد هذه البداية؛ لكني سأفعل على أيةِ حال.

هنالك الكثير من الأحداث الجيدة التي حصلت، إنما فعلًا لا أجدني قادرةً على صفها الآن.

سأحاول مرة أخرى:

زرتُ صديقتي في منزلها بدايةَ هذا الشهر، يبدو عاديًّا لكنها في الرياض… لذلك؛ لا.. ليس عاديًّا.

زارتني هذه الصديقة في منزلي، وهذا جعل الأمر الغير عادي.. مضاعف.

كم يبدو ذلك مبتذلًا، لكن أحداثي الجميلة التي حدثت كلها في (لقاءاتٍ) احتوت أشخاصٍ لم أرهم منذ زمنٍ طويل، أكثرها بهجة زيّون وزهر.

حضرتُ معرض جماعة التصوير الضوئي بالقطيف؛ بعضُ الصّورِ فتنتني.. 

لكن الشعور الدافئ الذي غمرني أمام صورتين جعلني أتسمّر في بقعتي لفترةٍ ليست بالقصيرة:

https://www.instagram.com/p/B7-5uIRl_8h/

ارتبطت هاتين الصورتين مباشرةً بفيلم Brides في ذاكرتي..

وأظن رأسي مال مع هذه الذكرى.

to be updated later;

‎أضف رد

I don't publish guest or sponsored posts on this site. But thanks anyway. :)

:

‎بريدك الإلكتروني لن يظهر لأحد

‎مؤخرة الموقع

‎القائمة الجانبية المتحركة

من أنا

  • آيَات عبدالله، لا أُمانعُ أن أكونَ مجرَد آية.
  • أظُن أنك تريد معرفةَ مِن أين أنا أو كم لِي من العمرِ أو ماذا أفعلُ في الحيَاة، لكني سأخبركَ فقط بمَا أهتم به:
  • اليوغا | التغذية إلى حد ما
  • التجرد أو Minimalism | القراءة | الكتابة
  • الموسيقى | الفنون البصرية | صناعة الأفلام
  • الرسم بشكلٍ خاص

النشرة البريدية